اليوم العالمي للصدفية - العلاجات المتاحة للصدفية

0 0

اليوم العالمي للصدفية (5/6)

29 أكتوبر-5 نوفمبر 2020

لا يوجد علاج نهائي للصدفية، إلا أنه هناك عدة علاجات طبية تساعد في السيطرة عليها والحد من الالتهابات الناتجة عنها، والتي تختلف طبقاً لنوع وشدة الصدفية والمنطقة المصابة من الجلد، والتي تعمل على التخفيف من حدة الأعراض وتسهيل ممارسة النشاطات اليومية للمصاب، وتتدرج الأدوية من البسيطة إلي الأدوية الشديدة طبقاً لما تتطلبه الحالة.

ما هي العلاجات المتاحة للصدفية؟

على الرغم من أن الصدفية تعد من الأمراض المزمنة إلا أن هناك العديد من العلاجات الفعالة التي تساعد في التقليل من شدتها، وتنقسم إلي ثلاثة أنواع رئيسية (علاجات موضعية، علاج بالضوء، والأدوية التقليدية والبيولوجية الحديثة)، وذلك طبقاً لحديث الدكتور يوسف بن عامر رئيس قسم الأمراض الجلدية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، حين تم سؤاله عن العلاجات المتاحة لمرض الصدفية.

1)  العلاجات الموضعية:

       تتمثل العلاجات الموضعية في المراهم والكريمات التي يتم استخدامها في حالات الإصابة الخفيفة إلي المتوسطة، على أن يتم وصفها من قبل الطبيب المعالج والتي تشمل:

·      مراهم الكورتيزون الموضعية: تعد هذه المراهم هي الأكثر شيوعاً لمعالجة الصدفية في الأماكن الحساسة والتي تتمثل في طيات الجلد، والوجه، كما أنها تستخدم في علاج المساحات الواسعة من الجلد المصاب، على أن تعمل على التخفيف من تهيج الجلد، من خلال السيطرة على زيادة نمو الخلايا، وبالتالي تقل الالتهابات والحكة.

·      نظائر فيتامين D: وتساعد هذه النظائر في التخلص من القشور وتخفيف من النمو الزائد لخلايا الجلد.

·      كريمات فيتامين A: تعد تلك الكريمات من مشتقات فيتامين A، والذي يساعد في الحد من الالتهابات الجلد، وتقليل من نشاط خلايا الجلد.

·      المرطبات: لا تعد من ضمن العلاجات المنفردة للصدفية، إلا انه ينصح الأطباء باستخدامها مع العلاجات الأخرى، لكي تخفف من الحكة الحرقة والتخلص من القشور والجفاف عن طريق ترطيب الجلد بشكل مستمر، كما ينبغي عدم استخدامها دون استشارة الطبيب.

2)  العلاجات الضوئية:

·      يعد هذا نوع من العلاج هو أحد أكثر الأنواع انتشاراً في علاج حالات الصدفية المعتدلة والشديدة، حيث يعتمد على الأشعة فوق البنفسجية الاصطناعية، بجانب العلاجات الموضعية التي تم وصفها من قبل الطبيب المعالج، ويستغرق هذا العلاج حوالي 4 أشهر، حيث يعتبر أكثر العلاجات الآمنة لكافة المصابين، خاصة للمرأة الحامل.

·      كما يساعد هذا النوع من العلاجات على تقليل دورة نمو الجلد والتخلص من التقشير، وكذلك الحد من الالتهابات.

3)  الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم أو عن طريق الحقن:

حين لا يحدث استجابة من طرق العلاج الأخرى، خاصة في الحالات الشديدة، أو الحالات التي يكون لديها مشاكل في المفاصل، يتم الاعتماد على العلاج المتمثل في الأقراص أو الحقن.

وغالباً ما يعتمد الطبيب المعالج  على الأدوية التقليدية التي تشتمل على الميثوتركسيت methotrexate واستريتين acitretin أو السيكلوسبورين  cyclosporine، وقد يتبع الطبيب  العلاجات البيولوجية للمرضي الذين لا يستجيبون للعلاجات التقليدية، حيث ينقسم العلاج البيولوجي إلي 9 أنواع، لذا من الضروري أن يتم اللجوء إليه تحت إشراف الطبيب المعالج.

الكلمات المفتاحية:

مرض الصدفية, اليوم العالمي لمرض الصدفية، الصدفية, مرض الصدفية بالصور, اعراض الصدفية, اسباب الصدفية, صدفية الجلد, صدفية الاظافر, مرض الصدفية والزواج, هل مرض الصدفية معدي, صدفية الوجه, هل مرض الصدفية خطير, صدفية الرأس, ماهو مرض الصدفية, داء الصدفية, مرض صدفية, علاج صدفية, اسباب مرض الصدفية, هل صدفية الشعر معدية, صدفية فروة الرأس, هل الصدفية مرض معدي, علاج صدفية الاظافر, مرض الصدف, بداية الصدفية, اعراض مرض الصدفية, اعراض الصدفية بالصور, صدفية الاطفال, علاج صدفية الاظافر بالثوم, علاج صدفية الوجه, صدفية الراس, صدفية الاذن, مرض الصدفية في الشعر, علاج صدفية الجلد, مرض الصدفيه في الجلد, مرض الصدفية معدي.

قيم المقال:
عدد المشاهدات :26
نشر هذا المقال


التعليقات (0)

اترك تعليقك