عسل المانوكا

العسل , هذه النعمة العظيمة التي سخرها الله عز وجل للإنسان , قال تعالى في العسل (وأوحَى رَبّكََ إلى النّحْلِ أنِ اتّخِذِيْ مِنَ الِجبَالِ بُيُوتاُ وَمِنَ الشّجَرِ ومِمّا يَعْرِشُونْ . ثمّ كٌلِي مِنْ كُلّ الثّمَرَاتِ فاْسْلُكِي سُبُلَ ربّكِ ذُلُلاَ َيْخرُجُ منْ بُطُوِنهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ ألوانُه فِيهِ شِفَاءٌ للنّاس )       وروى البخاري : عن إبن عباس رضي الله عنهما ـ قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

)الشفاء في ثلاثة : شربة عسل ، وشرطة محجم ، وكية بنار وأنهى أمتي عن الكي ) . ومنذ القدم في الشرق والغرب عرف عن العسل خواصه العلاجية والفعالة في التخفيف من بعض الأعراض وعلاج بعض الأمراض , وجاء القرآن والسنة بنصوص واضحة جزمت بالخواص العلاجية المفيدة والثابتة لمادة العسل

تختلف أنواع العسل , باختلاف النبتة التي تتغذى عليها النحلة وباختلاف البيئة المحاطة بها والمكان الذي تنبت فيه الأزهار , ومن أنواعه : العسل الجبلي , عسل الزهور البرية , عسل السدر , وغيرها الكثير , وفي هذه المقالة نتناول الحديث عن نوع من أنواع العسل النادر الآتي من نيوزيلندا من قبل النحل التي تلقح نبتة مانوكا الأصلي بوش

مكونات عسل المانوكا وخصائصه هو عسل عضوي صافي , نقي طبيعي وغير مبستر , مصادره أزهار البراري الطبيعية في نيوزيلندا (أحراش شجرة الشاي) , شكله كثيف ولونه فاتح وذو مذاق لذيذ وقشدي

يحتوي هذا العسل مثل غيره من أنواع العسل الأخرى على مادة بيروكسيد الهيدروجين والتي تعطي العسل خاصية المضاد الحيوي , غير أنها تكون بنسبة عالية مقارنة بأنواع العسل الأخرى , هذا بالإضافة إلى بعض التركيبات الأخرى التي تميز عسل المانوكا وتعطيه الخاصية العلاجية القوية ومنها مادة methylglyoxal (MG) , والتي تكون في معظم أنواع العسل الأخرى ولكن بكميات قليلة أيضا , ولكنها موجودة بتراكيز عالية في بعض أنواع عسل المانوكا مما يعطيها القوة الكافية لتستخدم كدواء علاجي لبعض الأمراض إذا كانت تراكيزها عشرة فما فوق (+10 , +15 ,+20 …)

ومن هنا تظهر لنا ميزة عسل المانوكا من نيوزيلندا عن أنواع العسل الأخرى فهو ذو خواص فريدة في مكافحة المايكروبات . الدراسات أكدت الأبحاث والاختبارات المخبرية في قسم الأبحاث في جامعة واكاتو في نيوزلندا (مولان 1981) على أن عسل المانوكا يمتلك خاصية فريدة في مكافحة البكتيريا , لذلك فهو علاج قوي للشفاء من بعض الأمراض والمساعدة على التئام الجروح . وقد صنف عسل المايوكا +10 بأنه ملائم كعلاج طبي فعال في حالات مرضية كثيرة منها

الاضطرابات الهضمية, الحموضة المعوية, التهاب المريء القلسي, حرقان الصدر , قرحة المعدة , أمراض القولون العصبي, كما اظهرت الدراسات والاختبارات والتجارب الطبية أن عسل المانوكا الفريد يعتبر علاجا فعالا ل: الجروح ,الحروق, البثور , تشققات الجلد , العناية بالجروح, ما بعد العمليات الجراحية القرحة الندوب كما لوحظ أن له تأثيرات مهدئة ل : آلام الحلق أعراض البرد السعال..

ولكن مازالت هذه النتائج بحاجة إلى مزيد من الدراسات والأبحاث لتحديد ما إذا كان ذلك آمنا وفعالا لجميع المرضى . الآثار الجانبية المحتملة من العسل مانوكا : رد فعل حساسية وخاصة لدى الأشخاص الذين لديهم حساسية من النحل مخاطر ارتفاع السكر في الدم إمكانية التفاعل مع بعض أدوية العلاج الكيميائي وختاما .. ننصح المرضى باستشارة المختصين قبل استخدام أي مادة كعلاج للأمراض , وبضرورة التأكد من كونها أصلية وغير مغشوشة , والحصول عليها من أماكن موثوقة .


Post Author: mm2admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *