التبرع بالدم = حياة ..

اليوم العالمي للتبرع بالدم

التبرع بالدم هو إجراء طبى تطوعى يهدف الى نقل الدم أو أحد مشتقاته من شخص سليم معافى إلى شخص مريض أو مصاب بحادث. وهذا الإجراء يحتاج إليه ملايين البشر في جميع أنحاء العالم.

أنواع التبرع بالدم :

* الدم الكامل: يشمل جميع مكونات الدم (الخلايا الحمراء، البلازما، والصفائح الدموية). و هذا النوع هو الاكثر شيوعا.

*خلايا الدم الحمراء.

*البلازما.

*الصفائح الدموية.

ما هي الحالات التي يتم فيها نقل الدم؟

إن نقل الدم يعني إنقاذ الأرواح من موت محقق؛ فيُعطى الدم في الحالات التالية:

١ النزيف الشديد المفاجيء الناتج عن الحوادث المرورية، وهي الاكثر شيوعا.

2 . فقدان كميات كبيرة من الدم أثناء العمليات الجراحية: مثل عمليات القلب، والاوعية الدموية، جراحة زراعة الأعضاء وغيرها.

٣ المصابين بأمراض الدم الوراثية كالانيميا المنجلية والثلاسيميا. ان احد اهم وسائل العلاج في مثل هذه الحالات هو نقل الدم بشكل مستمر والذي يتم الحصول عليه من خلال التبرع بالدم.

٤ عند حدوث مضاعفات للمرأة الحامل: مثل حالات النزف قبل الوالدة أو لالها أو بعدها.

ما هي الفوائد التي سوف يجنيها المتبرع بالدم؟

1 .تجديد الدم: يخزن الجسم حوالي ٥٥٠ مل من الدم الجديد كاحتياطي استراتيجي في الطحال، وذلك لضخه في حالة الفقدان المفاجئ للدم كما يحدث في حالات النزيف .. الخ.

٢. تقليل احتمالات حدوث جلطات القلب: فقد أظهرت إحدى الدراسات أن التبرع بالدم ولو لمرة واحدة في العام على الأقل، يقلل فرص الاصابة بجلطات القلب، والنوبات القلبية عمو ًما.

٣ يحسن التبرع الدوري بالدم من جودة مكونات الدم، وزيادة نسبة الخلايا الشابة حديثة التصنيع ذات الكفاءة الكبيرة في نقل الأكسجين، مما يحسن التغذية الدموية للقلب، ويقلل ولو بشكل طفيف من فرص التعرض للنوبات القلبية.

٤ . الحفاظ على سلامة الكبد: يساهم التبرع الدوري بالدم في الحفاظ على الكبد من خلال الحفاظ على معدلات الحديد الطبيعية.

٥ .تقليل عوامل الأكسدة ومحفزات الالتهاب: أظهرت دراسة عام 6502م أن التبرع الدوري بالدم يساهم في تقليل نسب تلك المواد الضارة في الدم والجسم.

٦ .فوائد نفسية هامة: عندما يقوم المرء بعمل نبيل نحو الآخرين، كأن يتبرع بدمه، مساهمة منه في إنقاذ حياة قريب أو حتى غريب في حاجة ماسة للدم، فهذا العمل سوف يؤدي إلى شعور كبير بالراحة النفسية.

٧ .تحاليل حيوية مجانية: يمثل التبرع بالدم فرصة للاطمئنان الدوري على صحة المتبرع، والاكتشاف المبكر للاصابة بأي مرض خطير – لا سمح الله- كمرض الإيدز والفيروسات الكبدية بي و سي، ومرض الزهري .. الخ، حيث يتم إجراء هذه التحاليل إجبارًيا على دماء كل المتبرعين في كل مرة يتبرعون فيها بدمائهم.

٨ تقليل احتمالات الاصابة بالعديد من السرطانات: فقد أظهرت نتائج إحدى الدراسات منذ 05 سنوات، انخفاض معدلات الاصابة ببعض السرطانات لدى من يقومون بالتبرع الدوري بالدم، خاصة سرطانات الكبد والمريء والمعدة والقولون والرئة.

شروط التبرع بالدم:

١.  العمر من ١٨-٦٠ عاما.

٢.  يكون المتبرع بصحة جيدة، ولا يعاني من أمراض أو حمى أو مشكلة صحية طارئة.

٣. أن يكون خاليا من امراض الدم الفيروسية.

٤.  أن تكون نسبة الهيموجلوبين للرجال من ١٤-١٦، وللنساء من ١٢-١٤ جم. ٥. يفضل أن يكون قد مضى أربعة أشهر على آخر مرة تبرع بالدم فيها.

الحالات التي لا يسمح فيها بالتبرع بالدم:

 .  لمن هم أقل من ثمانية عشر عاما.

 .  المصابون بامراض معدية مثل التهاب الكبد ب و ج ، مرض الزهري .

.  المصابون بامراض الدم الوراثية.

 . من لديهم فقر دم حاد .

. المصابون بأحد الأمراض المزمنة مثل داء السكري او ارتفاع ضغط الدم او السرطان.

نصائح بعد التبرع بالدم:

١.  أخذ قسط من الراحة عقب التبرع مباشرة.

٢.  تناول كأس من العصير أو وجبة خفيفة.

٣.  تجنب النشاط البدني الشاق أو رفع الاحمال الثقيلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.